هذا المقال متوفر أيضاُ باللغة: الإنجليزية

 

undefined

كان المشهد الموسيقي الأوغندي دائمًا نابضًا بالحياة مع قائمة من فناني البوب العصريين المتزايدين كل عام، وأغاني البوب الصاخبة في الحانات وقوائم التشغيل الموسيقية (فأنا أعرف كذلك لأنني استمتع بنغماتهم كثيرا). لفترة طويلة كانت القوائم الموسيقية دائما مغمورة بأغاني البوب باللغتين اللوغاندية والإنجليزية، وهو أمر منطقي لأن الموسيقى اللوغاندية والإنجليزية التى يغنيها  الفنانين الأوغنديين وفيرة وممتعة. ولكن على مر السنين،  وجد مغنيي الرونيانكولي قاعدة معجبين داخل جماهير البوب. تعتبر كمبالا المركز الأول للترفيه في أوغندا، والمدينة معروفة بالموسيقى اللوغندية. لكنني سأقدم لكم أنغام من غرب أوغندا، حيث الموسيقى القادمة من هناك في الآونة الأخيرة  جديرة بأن تستمع إليها! سنلقي نظرة على بعض الفنانين الجدد وبعض الفنانين البارعين الذين كانوا في الساحة الفنية لسنوات عدة.  

تي بول

undefined

المصدر: .comdjery.com

تي بول يملأ قائمة لاغاني الخاصة بي . يقول أحد أصدقائي وهويستمع إلى واحدة من أغانيه: "لم أكن أعرف أن موسيقى الرونيانكولي يمكن أن تكون بهذه الإثارة!" الأغنية التي أعجبت بها هي أغنية سويت سنسيشن والتي انتجت على نمط موسيقى السالسا وسوف تجعلك تقوم بحركات رقص لن تتخيل أنك تفعلها! انها موسيقى رائعة وجميلة ومبهجة! تي بول 256، المعروف أيضا باسم تاريموا بول، هو فنان من  غرب أوغندا من كاكوبا، مبارارا - يبلغ من العمر 25 عامًا . تم توقيعه مع شركة تسجيل تحت مسمي ألفا ميوزيك إنترتينمنت وقد بدأ باطلاق الموسيقى منذ عام 2017. يقول تي بول لأندريا أنه يغني بالرونيانكولي والإنجليزية "حتى يتسنى للشخص الذي لا يفهم موسيقى الرونيانكولي أن  يفهم معني الأغنية. ولكن رؤيتي وجوهري هما بيع ثقافة الانكولا إلى العالم من خلال الإيقاعات والأغاني. لذا، تأخذ موسيقى الرونيانكولي معظم ما أغني". وهو يأمل أنه بينما يكسب من موهبته، أن يجعل أيضا موسيقى الرونيانكولي جذابة للعالم. ثق بي، إنه محق في كلامه بالأخص كأغاني مثل تامو تامو وملاكا. أكد تي بول أنه لكي ينجح، يجب أن يكون على طبيعته "لأنك أنت  فقط يمكنك أن تكون فريدا ، وهذا هو السبب في أنني لا أشعر بالضغط للتسجيل  باللغة اللوغندية أو أي لغة محلية أخرى. بالطبع، لقد حصلت على المشورة من أشخاص مختلفين يقولون لي أن الطريقة الوحيدة للنجاح على الصعيد الوطني هي بالغناء بلغة لوغندا. ولكن للقيام بذلك،  سيكون علي التخلي عن حلمي ". إنه يغني عن الحب والزواج والمغازلة والأخلاق ونمط الحياة. تي بول أصدر حتى الآن حوالي 15 أغنية مثل بوتابيكا، أميشو جاوي سوري مع ميجاتون . تي بول هو فنان جديد، مولع بالموسيقى وموهوب جدا. ولكن لتأخذوا كلامي على محمل الجد اذهبوا إلى قناته على اليوتيوب واستمعوا إلى موسيقاه بأنفسكم.

شاين أوموكيغا

undefined

المصدر: .comdjery.com

لقد سمعت هذه المرأة تغني و تأكدت أنها حقاً مصدر قوة. صوتها ممتلئ ، وحضورها وابتسامتها ببساطة تناشداك أن تستمتع بأغانيها. وسأقول لكم هذا، إنها رائعة جدا. شاين أوموكيغا (الاسم الحقيقي شاين نيونيوزي أنجيلا) ولدت كموكيغا في كابالي ومقرها في مبارارا ، تستضيف برنامج مسائي على فيجن راديو- يسمى “فيجن اكسبرس”.

تقول لأندريا "بدأت الغناء منذ ست سنوات مع شركة التسجيل "شاب امباير" ولكن عقدي معهم انتهى وما زلت في مرحلة التعديل". لقد أخبرت أندريا انها أصدرت 25 أغنية و15 مقطع فيديو معظمه موسيقى الرونيانكولي مع بعض الإنجليزية. و تقول "هدفي الوحيد من اختيار الموسيقى هو في المقام الأول  لأتمكن من إظهار ثقافتي خارج الحدود. " وقد أصدرت أغاني مثل أوموكوندوا، وهي الأغنية المفضلة لدي، نكواتا أوموغونغو، نو ريلاكسينغ مع خليفة اغاناغا ونيونغارا (مور أوف يو) مع جيت سكاي. وتأمل المغنية الموهوبة أن تنشر موسيقاها الحب في قلوب الناس الذين يستمعون إليها لأن معظم أغانيها عن الحب وأفريقيا. من الواضح أنها على الطريق الصحيح، حيث ألهمت الكثير من الحب لأحد المعجبين فقد فتحوا حسابًا على فيسبوك باسم " موساي جوا شاين اوكيجا" والذي تقول أنها تجربة المعجبين المفضلة لديها. المهم هو أن خامة صوت شاين أوموكيغا الأفريقي يجب أن يُسمع لذا لا تكن خجولا، اذهب إلى اليوتيوب واستمع إلى سحر موسيقاها.

راي جي

undefined

المصدر: Matooke Republic

لم تتمكن أندريا من الاتصال براي جي مباشرة لكنه نجم يعلم الأوغنديون أنه لا يمكن تجاهله. في الواقع، أنا متأكدة تقريبا أنه الفنان الأكثر شهرة في غناء موسيقى الرونيانكولي. أصدر مغني الاوموشيشي أول عمل ناجح له أماراري في عام 2013 وانطلق بعدها الي إطلاق العديد من الاغاني الناجحة مثل نكاروندا ونوكيغامباهو كي وريغانيزا وغيرها. أقام راي جي أول حفل له "راي جي في  حفل مباشر" في 14 سبتمبر 2019 في نزل في مبارارا، و بيعت كل تذاكره. ولم لا إذا كنت مغني جيد فسيتدفق الجمهور إليك. راي جي بقي وفيا لموسيقى الرونيانكولي بغض النظر عن قاعدة الفنانين الذين يبدلون بين اللغات المحلية. إذا كنت تبحث عن موسيقى رائعة لجعل منزلك صاخبا، أغاني  راي جي هي رهان آمن جدا و قناته على اليوتيوب سوف تثبت ذلك. فعطلات نهاية الأسبوع في منزلي دائما صاخبة بموسيقاه.

سيستر تشاريتي

undefined

المصدر: facebook.com

نحن حقا لا يمكننا أن نحفل بموسيقى الرونيانكولي دون ذكر سيستر تشاريتي. أغنية سيستر تشاريتي بعنوان "غرايد" لا تزال في الصدارة إلى اليوم كأحد أغاني البوب القديمة الرئيسية حتى في الحانات وقوائم التشغيل الموسيقية في مدينة كمبالا. سيستر تشاريتي و اسمها الحقيقي هو سيستر كوبوتونغي تشاريتي تسجل أغانيها منذ عشرين عاما  وحتى الآن ، وأصبحت من المخضرمين مع تسعة ألبومات على مر السنين. لديها أغاني مثل غرايد، نكياليمبوكو، باوند تشويس وغيرها. بالنسبة لأولئك الذين نشأوا في غرب أوغندا، سيكون عليك أن تعترف بأنها كانت فنانة كبيرة في ذلك الوقت ولم تختفي أبداً من على القوائم الموسيقية للإذاعة. من كلماتها الغنائية الشعبية لسنوات كانت"اكيكازي كيبا كيري اكيا اكيشايجا.كوونكا انتاما تيكوزا اهامبوزي نينغا إينينجي. درجة مويجي..." الذي يترجم إلى "الإناث يشكلن زوجا مع  الذكور ولكن لا يمكن أن تقترن الأغنام مع الماعز ولا يمكن للبلشون الأبيض ان يقترن مع النسر وعلى هذا النحو الناس بحاجة إلى تعلم منزلتهم. " من الواضح أن الأغنية ذات ال 40 عامًا كانت ناجحة لجميع الأعمار. للحصول على هذا الشعورالقديم بموسيقى الرونيانكولي من المخضرمة نفسها اضغط هنا  واشعر بالحنين.

ألان تونيكس

undefined

المصدر: facebook.com
 

إذا كنت تولي أي اهتمام للموسيقى، ألان توينكس لا يحتاج إلى مقدمة. في رأيي هو واثنين من الآخرين ، باشروا بنمط موسيقى الرونيانكولي  التي من شأنها باتت معروفة دوليا و وطنيا. ألان تونيكس  المعروف رسميا باسم ألان أمبيري هو مغني آر آند بي موهوب جدا. ولد بمبارارا و بدأ  في تسجيل أغانيه في عام 2008 ، وأصدر بعض الأغاني  الرئيسية الناجحة  لموسيقى الرونيانكولي . أغنية  الحب "نينجيندا يونا" هي أغنية له تضم في العديد من قوائم أغاني الحب (بما في ذلك قوائمي الخاصة). ولم لا؟ الأغنية جميلة، وممتعة، ورائعة وأنا أستمتع بها تماما. أصدر ايتانو في عام 2012 وعلى الرغم من أن ايقاع الأغنية موجه ثقافيًا ، إلا أن لمسته العصرية تتطلب من الجميع  أن يقوم ويرقص، بغض النظر عما إذا كان المرء يفهم كلمات الأغنية أم لا. عندما تحدثت إليه أندريا، اعترف بأن أغاني الرونيانكولي الخاصة به  كانت مفاجأة لمعظم الناس لأن الكثير من الناس اعتقدوا أنه لا يمكن تقديرهم بما فيه الكفاية لإصدار أغاني ناجحة كهذه. كم كان هؤلاء الناس مخطئين! يقول تونيكس "اعتقد أن اللغة ليست بنفس أهمية الفن نفسه." على الرغم من أن لديه أغاني باللغة اللوغندية والإنجليزية، يشير بأنه يجد الرونيانكولي لغة سهلة جدا ليؤلف بها. إذا كنت معجبا مثلي، هذا بالتأكيد سيجعلك تبتسم وسيجعلك تريد أن تستمع للمزيد من أغاني الرونيانكولي الناجحة له. ولكن في هذه الأثناء، يوفر اليوتيوب بعض من موسيقاه الرائعة التي قد تحتاج إليها.

المضي قدما

موسيقى الرونيانكولي، مهما كانت جيدة ، لا تزال لا تتمتع بالنجاح الوطني والدولي. في حالة تونيكس على سبيل المثال، يعترف بأنه كان أول فنان يأخذ التحدي بهذا الاتجاه. و يقول "كان من الصعب حمل الناس على المجيء والنظر إلى ما هو أبعد من اللغة وتقدير الفن". يجب أن أعترف أنني ساهمت أيضًا في هذا النوع من العقلية التي قررت أن الأغنية ليست جيدة استنادًا إلى لغتها، وهذا هو نوع التفكير الذي يجب أن نعمل ضده.

المشكلة، كما لاحظ تونيكس، هو أن السوق قد تمت برمجته لاستهلاك اللوغندية كلغة للفنون بشكل عام ، وبالتالي فإن معظم الفنانين يختارون اللوغندية أو الإنجليزية. توقعات السوق بالطبع تميل إلى تحديد لغة الموسيقى مسبقا  ولكن عندما سألتها عما إذا كانت تشعر بالضغط للتسجيل باللغة اللوغندية، تقول شاين أوموكيغا "هل أنا اتأثر بعدم الغناء باللوغندية؟ نعم. لأن معظم أصحاب المصلحة لديهم العقلية أن الأغنية التي ليست باللوغندية أو الإنجليزية ليست جيدة بما فيه الكفاية لكنهم مخطئون لأنك لا تستطيع الحكم على أغنية جيدة من اللغة التي غنت بها!"

يجب أن يكون هناك انفتاح لأن الموسيقى هي لغة عالمية.

نظرًا لأن المشهد الترفيهي في كمبالا ملحوظ للغاية، وبما أن كمبالا في منطقة تتحدث اللوغندية، فمن المنطقي فقط أن تميل الصناعة إلى تفضيل الموسيقى اللوغندية. ولكن المشكلة في ذلك هو أنه يعرض عشاق الموسيقى للحد من التمتع بها. صدقوني، منذ أن بدأت  أنوّع الموسيقى التي أستمع إليها، فقد حظيت بوقت ممتع بشكل استثنائي. لذلك، نوّع قائمة التشغيل الموسيقية الخاصة بك! الأمر متروك لأصحاب المصلحة للقتال عن مصالحهم في الساحة الفنية. فالناس يتأثرون بما يذاع في الراديو ، و عبر منسقي الأغاني في الحفلات، والحانات، ومقدمي العروض في البرامج التلفزيونية وما شابه ذلك. لذا، الطريقة الوحيدة لنشر التنوع هي إذا كان الناس المؤثرين يسمحون لأنفسهم أن يكونوا  منفتحين.

اللغة مهمة لأن الفن يكمن  داخل الكلمات، ولكن الأغنية منتوج واسع جدا ويمكن أن يستمتع بها المرء بغض النظر عما إذا كان يفهم  ما يقال أو لا. المشكلة تأتي إذن عندما يكون الناس - الذين يفهمون اللغة - يجدونها غير ممتعة عندما تُغنى بلغة الرونيانكولي. وأنا أعلم أن لدي أصدقاء استمعوا إلى قائمة التشغيل الخاصة بي وأدلوا بتعليقات ساخرة  حول حقيقة أن لدي موسيقي الرونيانكولي، لكنني دافعت عن اختياراتي بشكل قاطع. وكما نصح  تونيكس "يجب أن يكون هناك شعور بالفخرمن خلال أولئك الذين يتحدثون اللغة". ولكن هذا الفخر يجب أن يأتي من مكان ما وكما قال تي بول لأندريا: "إن مهمة الفنانين هي جعل الموسيقى جذابة". وبهذه الطريقة لن يكون لمتحدثي الرونيانكولي أية أعذار.

ما يهم في الأمر هو دعم بعضهم البعض. الكثير من الناس الآن لديهم هواتف ذكية وبإمكانهم  الإتصال بالإنترنت، حقا كل ما يتطلبه الأمر هو التحميل (قانونيا) والمتابعة، والإعجاب والإشتراك بالموسيقى.

undefined

 قائمة توسيمي توتو لافضل 10 اغاني الرونيانكولي 


توسيمي توتو

توسيمي توتو كاتبة ومدونة أوغندية تحب وسائل الإعلام الاجتماعية. هي أيضاً مدربة وشاعرة مهووسة بالقراءة و تستمتع ببعض من الفن و الرقص. توسيمي حاليًا منتجة محتوى رقمي في أندريا. حصلت على درجة البكالوريوس في الصحافة والاتصال من جامعة ماكيريري، و على دبلوم في القانون من مركز تطوير القانون.