هذا المقال متوفر أيضاُ باللغة: الإنجليزية

قرائنا الأعزاء,

لقد مضى وقت طويل منذ أن تحدثنا عن أنشطة أندريا الجديدة، نقدم لكم هنا ملخص عن المشاريع و الشراكات التي أقدمنا عليها في الأشهر الماضية.

ي موقف غير متوقع و لكنه أتى في الوقت المناسب، إلتقى فريق أندريا مع الفريق المدهش الذي ينظم مهرجان السودان للأفلام المستقلة السنوي. فتم تشكيل شراكة فورية لدفع الدورة الثالثة للمهرجان إلى آفاق جديدة. تضع الشراكة الإستراتيجية مجلة أندريا كشريكة للإعلام والدعاية للمهرجان وتتيح لنا العمل بشكل وثيق مع الفريق المنظم للمشاركة في إنشاء وتشكيل ونشر الحدث لهذا العام.

يسعدنا أن تكون جزءاً من # SIFF2016 والعمل مع أعظم رموز صناعة الأفلام و السينما في السودان – فتوقعوا تألقاً تام.

لمعرفة المزيد، يرجى متابعة صفحات المهرجان الرسمية الفيسبوك و تويتر. 

undefined undefined

لدينا المزيد …أندريا تسعى لإثراء المشهد الثقافي والبصري في السودان و جنوب السودان، ونعتقد أن البيئة الرقمية ذات أهمية قصوى لنشر الرسائل وتحفيز المناقشات. نود أن ندشن مشروع بصري بمفهوم متألق سميناه #MyKhartoum. المشروع يرأسه شهاب الدين مجتبى لتقديم تغطية بصرية فوتوغرافية متنوعة بالتعاون مع فريق موهوب من المصورين والمصممين. سيتم بدء السلسلة على إنستاغرام وسوف تكون واردة بشكل كبير على موقعنا في الأشهر المقبلة. ترقبوه! 

نود الترحيب بأحدث المنضمين لمجتمع أندريا، تسنيم دهب و أول كتابنا من جنوب السودان دانيال أكول داو.

هل أنتم مستعدون لمحتوى من جنوب السودان؟ نحن كذلك.

**

نعتذر بشدة على تأخر نشر العدد الثاني – فمن الأفضل أن يُنشر متأخر أقرب للكمال مما أن يُنشر في الوقت المحدد و يكون غير مُرضي!

**

بدأنا الإستعداد للإحتفال بالذكرى الأولى لإنشاء المجلة، و لدينا مجموعة من التغييرات والمفاجآت المثيرة تحت التنفيذ. لا زلنا نريد أن نسمع منكم فيما نقوم بتحديث مجلة أندريا لتناسب الأذواق و الإهتمامات بشكل أفضل. تواصلوا معنا الفيسبوك، تويتر أو البريد الإلكتروني info@andariya.com.

مع فائق الإحترام،

أمنية و سلمى 


فريق التحرير

فريق تحرير أندريا